"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
في 1432/8/20 هـ نعم تمت زيارتي لمؤسسة كافل لرعاية الأيتام .. المشاركة في معرض كن داعيا المقام في محافظة خميس مشيط .. و استمعت الشرح عن برامجها في كفالة الأيتام في مكة المكرمة و سرني ما سمعت أسأل الله سبحانه أن ييسر للقائمين.
محمد أبانمي
11 نوفمبر 2015 - 29 محرم 1437 هـ( 768 زيارة ) .

بسم الله الرحمن الرحيم
 
الحمد لله وحده و الصلاة و السلام على من لا نبي بعده و على آله و صحبه و سلم تسليما أما بعد:
لقد شرفني الله جل جلاله لزيارة كافل لرعاية الأيتام  بمنطقة مكة المكرمة في معرض كن داعيا و قد سعدت و سررت أولا على حسن المعاملة من القائمين عليه فقد رزقهم الله تعالى
خلقا حسنا و قد قال النبي صلى الله عليه و سلم : " أقربكم إلي يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا" و كما قال , و هنيئا لكل من عمل في هذا المشروع العظيم كفالة الأيتام اليتيم الذي فقد أباه
فقد الحنان فقد العطف فهنيئا لكم الأجر العظيم فالدال على الخير كفاعله و قد قال صلى الله عليه و سلم " أنا و كافل اليتيم كهاتين في الجنة و أشار بالسبابة الوسطى" أو كما قال , و 
حسبكم هذا و قد أسعدني و سرني كثيرا كتاب يوزع عندهم إسمه : جنة الدنيا فوائد الرضاء بقضاء الله و قدره , تأليف د. عبدالعزيز الفايز ويكفي عنوانه عن ذكر مافيه من الفوائد
العظيمة التي أنصح كل مسلم أن يكون في مكتبه

وجزاكم الله خيرا
أخوكم / محمد أبانمي