"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
زرت مؤسسة كافل لرعاية الأيتام وتعرفت على القائمين على إدارتها وقد رأيت منهم جهدا مميزا ونشاطا مبدعا نسال الله تعالى لهم التوفيق والنجاح وان يعينهم الله تعالى لان يقدموا للأمة عملا متميزا في العمل التطوعي خاصة وان نشاطهم يخدم شريحة من المجتمع مهمة جدا وهم الأيتام كما كان الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم (( يتيم كفل العالم )) وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين.


هي الإدارة المسؤولة عن التصريحات والمقالات والأخبار وكذلك تصميم وإخراج اللوحات الدعائية والإحصائية والتعريفية المتعلقة بالمؤسسة .. وتعتبر حلقة الوصل بين الجهات الحكومية والأهلية والمجتمع وبين المؤسسة.
 
وتهدف هذه الإدارة إلى إبراز دور وأهمية المؤسسة وإسهاماتها إعلامياً بالوسائل والطرق الصحيحة والمقرة من إدارة المؤسسة في تقديم خدماتها للأيتام المستفيدين منها وبناء الروابط بين المؤسسة والعاملين فيها وأعضاء المجتمع وفقاً للأنظمة واللوائح المعتمدة.