"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
اسعدني اليوم ما رأيت في اعداد .. وابناء ما شاء الله جعلهم الله جنودا له في نصرته ... ورفعة دينه و احب ان اشكر جميع القائمين على هذا العمل النبيل و المميز ... و ادعوا الله أن يوفقني لخدمتك.
زيارة معالي وزير العمل د.علي الغفيص لمائدة كافل الرمضانية 1438 هـ
5 يونيو 2017 - 10 رمضان 1438 هـ( 326 زيارة ) .